News

“رمّمتُ معنويات عطال وبوداوي بِما حدث لِفرنسا أمام بلغاريا عام 1993” – الشروق أونلاين

في تصريح لِمدرب فريق نيس

بِالفيديو: “رمّمتُ معنويات عطال وبوداوي بِما حدث لِفرنسا أمام بلغاريا عام 1993”

تحدّث التقني كريستوف غالتيي مدرب فريق نيس الفرنسي، الخميس، عن لاعبَيه الدوليَين الجزائريَين يوسف عطال وهشام بوداوي، وأيضا مواجهة “الخضر” والكاميرون.

ونشّط المدرب كريستوف غالتيي مؤتمرا صحفيا، نقلت تفاصيله إدارة النادي الفرنسي.

وقال مدرب فريق نيس: “شاهدتُ مباراة الجزائر والكاميرون بِانتباه شديد. عاد عطال وبوداوي إلى فريقهما نيس متأثّرَين سلبيا من النّاحية النفسية. خلال الحصّة التدريبية الأولى صباح الخميس، بدا وكأنّهما أُسقطا بِالضربة القاضية! لكن شيئا فشيئا، عادت الإبتسامة لِترتسم على وجهيهما”.

وأضاف التقني كريستوف غالتيي: “حدّثتُ عطال وبوداوي عمّا وقع لِمنتخب فرنسا عام 1993 (الإقصاء من المونديال). أعتقد أن عدم مشاركة الجزائر في كأس العالم لن تمنع عطال وبوداوي من تحقيق مشوار كبير مع محاربي الصحراء. يجب على لاعبي فريقنا نيس دعم عطال وبوداوي معنويا”.

ويُشير كريستوف غالتيي إلى خسارة منتخب فرنسا (1-2) في الدقيقة الأخيرة (الـ 90)، من عمر مواجهة الضيف البلغاري بِباريس في خريف 1993، بعد تمريرة من ليوبوسلاف بينيف وتسديدة قوية من زميله إيميل كوستادينوف في مرمى الحارس برنار لاما، والتي أقصت “الديكة” وأهّلت البلغار لِمونديال أمريكا 1994 (الرّابط الإلكتروني المُدرج أدناه). عِلما أن فريق المدرب الرّاحل جيرار هوليي كان يكفيه تسجيل نتيجة التعادل لِحضور منافسة كأس العالم. ولكن منتخب فرنسا انتفض فيما بعد، وأحرز في النسخة الموالية اللّقب العالمي.



Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.

close