News

جديد التسجيلات الجامعية 2023/2022 – الوطني : البلاد


قررت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، الإبقاء وتوسيع العمل بالمعدّل الموزون الموسم الجامعي المقبل، ليشمل “بكالوريا” شعبة تقني رياضي وميدان رياضيات وإعلام آلي بالنسبة للمدرستين العليين للذكاء الاصطناعي والرياضيات، وتقسيم ميدان الرياضيات والإعلام الآلي إلى شعبتي الرياضيات والإعلام الآلي وإمكانية التسجيل فيهما منذ السنة الأولى.

كشف مدير التكوين بوزارة التعليم العالي البروفسور جمال بوقزاطة، اليوم الأحد، في تصريح لبرنامج ضيف الصباح للإذاعة الوطنية عن جديد الموسم الجامعي المقبل، حيث تقرر الفصل بين الرياضيات والإعلام الآلي في المدرسة العليا للتكنولوجيات، ما يعني أن الطالب يسجل مباشرة في إحدى الشعبتين.

كما أوضح أنه سيتم تسجيل الطلبة مباشرة من السنة الأولى إما في الرياضيات أو علوم فيزيائية بالنسبة للمدرسة العليا للأساتذة في شعبة العلوم الدقيقة.

وأعلن عن الإبقاء على المعدل الحسابي الموزون مع توسيعه ليشمل ميادين أخرى على غرار شعب الرياضيات والإعلام الآلي، مشيرا إلى أنه سيتم الالتحاق بالمدرسة الوطنية العليا للذكاء الاصطناعي انطلاقا من حساب المعدل الموزون، وكذلك بالنسبة للتقني رياضي.

وفيما يخص العلوم الطبية، قال المتحدث أنه تم الإبقاء على معدل المشاركة وهو معدل 15 مع احتساب المعدل الموزون.

وأوضح المتحدث أن السنة الجامعية الحالية جرت في ظروف جيدة رغم الظروف الاستثنائية التي مرت بها للسنة الثانية على التوالي، بفضل الاحترام الصارم للبروتوكول الصحي والبيداغوجي في إنهاء الموسم الجامعي.

وبفضل أيضا تجند الأسرة الجامعية من خلال مختلف الزيارات التي كان يقوم بها وزير التعليم العالي والبحث العلمي، عبد الباقي بن زيان للعديد من الولايات للوقوف عن كثب على حسن سير السنة الدراسية الجامعية من خلال الاحتكاك المباشر بكل فواعل الأسرة الجامعية للاطلاع على انشغالاتهم وإعلامهم بكل مستجدات القطاع.

وأضاف: “التغييرات الجديدة التي أدخلتها الوزارة على نظام الدراسات والتكوين للحصول على شهادات التعليم العالي تهدف إلى تحسين نوعية التعليم والبحث والنص التنظيمي الذي صدر مؤخرا حول التغيرات التي عرفتها المؤسسات الجامعية خلال السنوات الفارطة يعتبر مهما.

خاصة وأنه يضع ترسانة تنظيمية للرفع من جودة التعليم وإدخال بعض التعديلات التي لها وقع أساسي على سير العملية التعليمية وتوحيد المفاهيم لدى الأسرة الجامعية والتأسيس لأنماط تعليمية جديدة من شأنها مرافقة ومساعدة الملتحقين بالجامعة كل حسب وتيرته وأهدافه خاصة في ظل تطور تكنولوجيات الإعلام والاتصال”.

كما أشار المتحدث إلى أن الوزرة باشرت منذ 2018 في فتح ورشات لإعادة النظر في البرامج البيداغوجية لاسيما فيما يخص العلوم الطبية بهدف تكييفها مع متطلبات السوق، فيما تتواصل العملية لتشمل شعب وتخصصات أخرى على غرار تخصصات الإعلام والاتصال وعلوم البيطرة.

Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.

close