News

إصابة 42 فلسطينيا جراء اعتداء قوات الاحتلال على المصلين والمعتكفين في المسجد الاقصى


أصيب 42 فلسطينيا من المصلين و المعتكفين في المسجد الاقصى, هذا الجمعة، بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز، خلال اقتحام قوات الاحتلال الصهيوني للحرم القدسي الشريف.

ونقلت مصادر فلسطينية عن جمعية الهلال الاحمر الفلسطيني “إن اثنين وأربعين مصليا ومعتكفا أصيبوا خلال اقتحام قوات الاحتلال للمسجد الاقصى المبارك و اطلاقها الرصاص المعدني المغلف بالمطاط ” على المصلين و المعتكفين بداخله مما أدى الى اندلاع مواجهات.

وذكر الهلال الاحمر الفلسطيني أن طواقمه قدمت الاسعاف الاولي للمصابين، ونقلت 22 منهم لمستشفى المقاصد، مشيرة الى إن معظم الاصابات في الجزء العلوي من الجسد.

وأفادت مصادر محلية وشهود عيان في القدس المحتلة بأن قوات الاحتلال اعتدت بعد صلاة الفجر على المصلين والمعتكفين، في المسجد الأقصى، بعد اقتحامه من جهة باب المغاربة، واعتلت الأسطح الملاصقة له، وأطلقت قنابل الصوت والغاز، باتجاههم، ما أدى إلى وقوع عشرات الاصابات في صفوفهم.

وجاءت المواجهات قبل ساعات من صلاة الجمعة الأخيرة من شهر رمضان التي يتوقع مشاركة عشرات آلاف الفلسطينيين فيها والتي تصادف الاحتفال ب” يوم القدس العالمي”.

ومنذ الجمعة الماضية، يعتكف المئات من الفلسطينيين في المسجد الأقصى لحمايته من استفززات المستوطنين الذين كثفوا منذ بداية شهر رمضان اقتحاماتهم للحرم القدس الشريف تحت حماية قوات الاحتلال .

وفجر اليوم دخل آلاف الفلسطينيين إلى المسجد الأقصى وسط صيحات تكبير وتهليل، وفق شهود العيان.

ومنذ بداية رمضان، شهد المسجد الأقصى عدة مواجهات بين الشرطة الصهيونية والشبان الفلسطينيين الذين يواجهون مخططا صهيونيا يهدف الى تغيير معالم مدينة القدس وفرض التقسيم المكاني والزماني للمسجد وبالتالي فرض الاحتلال كأمر واقع.

Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.

close