News

أكثر من 79 مليار دينار لميزانية منحة البطالة – الشروق أونلاين

سيخصّص اعتماد مالي بقيمة تفوق 79 مليار دينار للمساهمة في جهاز منحة البطالة الذي تشرف عليه الوكالة الوطنية للتشغيل.

يأتي ذلك بناء على مرسوم رئاسي مؤرخ في 12 أفريل، صدر في العدد الأخير من الجريدة الرسمية (العدد 27).

وينصّ المرسوم على تحويل اعتماد مالي بقيمة 80 مليار و228 مليون دينار جزائري من ميزانية 2022، إلى ميزانية تسيير وزارة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي.

وسيوجّه مبلغ قدره 1 مليار و60 مليون دينار كمساهمة في الوكالة الوطنية للتشغيل، في حين يخصّص 79 مليار و168 مليون دينار كمساهمة في جهاز منحة البطالة.

منحة البطالة: قرارات وزارية جديدة حول شروط الاستفادة

في 24 أفريل 2022، وقّع وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي يوسف شرفة قرارين وزاريين مشتركين مع وزيري التكوين والعدل. يتعلّقان بشروط الاستفادة من منحة البطالة.

القرار الأول يتضمّن شروط وكيفيات تنظيم التكوين لفائدة المستفيدين من منحة البطالة. وقد صدر في العدد الأخير من الجريدة الرسمية (العدد 25) مؤرخا في 24 مارس.

وينصّ القرار الوزاري المشترك، على تنظيم تكوين للمستفيدين، من أجل تحسين قابلية تشغيل طالبي الشغل لأول مرة. لتمكينهم من الإدماج المهني.

كما يعطي القرار الأولوية في عروض التكوين التي تقدّم للمستفيدين من منحة البطالة، للتخصّصات التي تعرف عجزا في سوق العمل.

ويجرى التكوين المقترح على مستوى مؤسسات التكوين المهني، لفترة قصيرة، يواصل خلالها المستفيدون تقاضي المنحة.

ويتوّج التكوين قصير المدّة بشهادة للتأهيل المهني، تسّلمها مصالح وزارة التكوين والتعليم المهنيين.

يذكر أنّه من بين الشروط المنصوص عليها للاستفادة من المنحة، أن لا يرفض المستفيد عرضا للتكوين، يهدف إلى تجسين قابليته للتشغيل.

هكذا تسجّل طلبات المحبوسين الراغبين في الاستفادة من المنحة 

أمّا القرار الثاني، فهو يحدّد كيفيات استفادة المحبوسين الذين استوفوا مدّة عقوبتهم من منحة البطالة.

وينصّ القرار المؤرخ في 27 مارس، على أن يقدّم المحبوسون الراغبون في الاستفادة من المنحة بعد استيفاء عقوباتهم،  طلب التسجيل في المنصة الرقمية للوكالة الوطنية للتشغيل، إلى مؤسساتهم العقابية.

وتوجّه المؤسسات العقابية طلبات المحبوسين إلى المصالح الخارجية لإدارة السجون المكلّفة بإعادة الإدماج الاجتماعي للمحبوسين.

بعد ذلك، تقوم المصالح الخارجية طلبات المحبوسين، إلى مصالح الوكالة الوطنية للتشغيل، قصد تسجيلهم في منصتها الرقمية.

وبعد استيفاء عقوباتهم والإفراج عنهم، سيكون على المعنيين المسجّلين في المنصة الرقمية المذكورة، التقرّب من مصالح الوكالة الوطنية للتشغيل لمقر إقامتهم قصد استكمال إجراءات الاستفادة.



Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.

close